صلاة الجمعة

فرض الله يوم الجمعة في وقت صلاة الظهر صلاةً هي من أعظم شعائر الإسلام وآكـد فرائضه يجتمع فيها المسلمون مرة في الأسبوع، ويستمعون فيها للمواعـظ والتوجيهات التي يقدمها لهم إمام الجمعة، ثـم يصلون صلاة الجمعة.

بقدر التبكير إلى صلاة الجمعة يكون الأجر عليها.

فضل‭ ‬يوم‭ ‬الجمعة

يوم الجمعة أعظم أيام الأسبوع وأجلها شرفًا، فقد اصطفاه الله تعالى على غيره من الأيام، وفضّله على ما سواه من الأوقات بعدد من المزايا منها:

  • أن الله خص أمة محمد به دون غيرها من الأمم، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أضل الله عن الجمعة من كان قبلنا، فكان لليهود يوم السبت، وكان للنصارى يوم الأحد، فجاء الله بنا، فهدانا ليوم الجمعة" (مسلم 856).
  • أنه فيه خلق آدم وفيه تقوم الساعة، كما قال صلى الله عليه وسلم: "خير يوم طلعت عليه الشمس يوم الجمعة، فيه خلق آدم، وفيه أدخل الجنة، وفيه أخرج منها، ولا تقوم الساعة إلا في يوم الجمعة" (مسلم 854).

على من تجب الجمعة؟

تجب صلاة الجمعة على من اتصف بالتالي:

  1. رجل

فلا تجب على المرأة.

  1. مكلف

فلا تجب على المجنون ولا الصغير الذي لم يبلغ.

  1. مستوطن

فلا تجب على المسافر ولا من يسكن في البوادي خارج المدن والقرى.

صفة وأحكام صلاة الجمعة:

  1. يستحب للمسلم الاغتسال قبل صلاة الجمعة، والتبكير إلى المسجد قبل بداية الخطبة، ولبس أحسن الثياب.
  2. يجتمع المسلمون في الجامع، ويتقدمهم الإمام، فيرقى على المنبر، فيواجه المصلين ويلقي عليهم خطبتين، يفصل بينهما بجلوس يسير، يذكِّرهم فيها بتقوى الله، ويقدم لهم التوجيهات والمواعظ والآيات.
  3. يجب على المصلين الاستماع للخطبة، ويحرم عليهم الكلام أو الانشغال عن الاستفادة منها حتى ولو كان ذلك بالعبث بالسجاد أو الحصى والتراب.
    ثم ينزل الإمام من المنبر وتقام الصلاة فيصلي بالناس ركعتين يجهر فيهما بالقراءة. 
  4. صلاة الجمعة إنما تشرع باجتماع عدد من الناس فمن فاتته أو تخلف عنها لعذر فإنه يصلي الظهر بدلاً عنها، ولا تصح منه الجمعة.
  5. من تأخر عن صلاة الجمعة فلم يدرك مع الإمام إلا أقل من ركعة فإنه يتم الصلاة ظهرًا.
  6. كل من لا تجب عليه الجمعة كالمرأة والمسافر فإنها تصح منه إذا صلاها مع جماعة المسلمين، وتسقط عنه بها صلاة الظهر.

من يعذر في حضور الجمعة:

أكد الشرع على وجوب حضور صلاة الجمعة لمن تجب عليهم، وحذر من الانشغال عنها بمتاع الدنيا، فقال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُون) (الجمعة 9).

وتوعَّد من يتخلف عنها بدون عذر شرعي بالختم على قلبه، فقال صلى الله عليه وسلم: "من ترك ثلاث جمع تهاوناً من غير عذر طبع الله على قلبه" (أبو داود 1052، أحمد 15498)، معنى طبع الله على قلبه: أي ختم عليه وغطاه وجعل فيه الجهل والجفاء كقلوب المنافقين والعصاة.

والعذر المبيح للتخلف عن الجمعة: كل ما يحصل لك منه مشقة شديدة غير معتادة، أو يخاف منه الضرر البالغ على معيشتك وصحتك.

( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ)

هل دوام العمل والوظيفة عذر في التخلف عن الجمعة؟

الأصل أن الأعمال والأشغال الدائمة ليست عذراً للمسلم في التخلف عن صلاة الجمعة، والله تعالى يأمرنا بأن نترك أعمالنا ونتفرغ للصلاة، فيقول:(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ) (الجمعة: 9). وينبغي للمسلم اختيار الأعمال والوظائف التي يتمكن معها من أداء شعائر الله ولو كان عائدها المادي أقل من غيرها.

والله تعالى يقول: (وَمَنْ يَتَّقِ اللهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا • وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللهِ فَهُوَ حَسْبُه) (الطلاق: 2-3).

متى‭ ‬يكون‭ ‬العمل‭ ‬عذراً‭ ‬في‭ ‬التخلف‭ ‬عن‭ ‬الجمعة؟

لا يعتبر العمل الدائم والمتكرر عذراً للتخلف عن صلاة الجمعة لمن وجبت عليه إلا في حالتين:

  1. أن يكون في العمل مصلحة عظيمة لا تتحقق إلا ببقائه في العمل وتركه للجمعة، وبتركه لعمله تحصل مفسدة عظيمة، ولا يوجد من ينوبه على ذلك العمل.

أمثلة‭:‬

• الطبيب في الإسعاف الذي يعالج الحالات والإصابات العاجلة.

• الحارس والشرطي الذي يحفظ أموال الناس ودورهم من السرقة والأعمال الإجرامية.

• من يقوم على متابعة أعمال المصانع الكبيرة ونحوها والتي يلزم متابعتها لحظيًا.

  1. إذا كان العمل هو المصدر الوحيد لرزقه وليس لديه ما يغطي نفقته الضرورية من الطعام والشراب والأمور الضرورية له ولعائلته سوى ذلك العمل، فيجوز له البقاء في العمل وتركه لصلاة الجمعة ضرورة حتى يجد عملاً آخر، أو يجد ما يغنيه من الطعام والشراب والأمور الضرورية الكافية له ولمن يعول، ومع ذلك فيجب عليه البحث المتواصل عن عمل ومصدر رزق آخر.

دليل المسلم الميسر

موقع دليل المسلم الميسر هو نسخة الكترونية من كتاب (دليل المسلم الميسر) وهو أحد مشاريع شركة الدليل المعاصر وتم إنتاجه بأكثر من ١٥ لغة وتم توفير المحتوى في عدد من القوالب الالكترونية المميزة.

الدليل المعاصر